نائب المفوض العام لجناح قطر في إكسبو بكين: الجناح استمد تصميمه من السدرة تعبيرا عن القوة والإصرار

بكين في 29 أبريل /قنا/ أكدت الدكتورة فائقة أشكناني نائب المفوض العام لجناح قطر في معرض بكين الدولي للبستنة /إكسبو 2019/ أن الجناح أقيم على مساحة إجمالية تقدر بـ2100 متر مربع، فيما تبلغ مساحة البناء 3050 مترا مربعا، وقد قامت بتصميمه المهندسة القطرية فاطمة فوزي، حيث استغرقت عملية إنهاء التصاميم ستة شهور من ورش العمل والنقاش وتبادل الأفكار.

وأوضحت الدكتورة فائقة أشكناني، في تصريح خاص لوكالة الأنباء القطرية /قنا/ عقب افتتاح جناح دولة قطر في إكسبو بكين 2019، أن ورش العمل وجلسات النقاش أثمرت اختيار التصميم الحالي والمستوحى من شجرة السدرة.

وقالت إن الفكرة وراء اختيار السدرة جاءت من التقدير الكبير الذي يكنه المجتمع القطري لهذه الشجرة، وتابعت "تتميز شجرة السدرة بأنها شجرة قوية وصلبة وتتحمل كافة الظروف الصعبة، تبقى صامدة مخضرة برغم الجفاف وقلة الماء، ولذلك فإن السدرة تعتبر رمزا لدولة قطر لما تحمله من صفات القوة والصمود، وكذلك قطر الصامدة والقوية برغم الظروف".

وأشارت إلى أن العلاقة بين شعب قطر والسدرة علاقة وثيقة، مدللة على ذلك باستنباط عدد من الأماكن المهمة بالدولة من السدرة سواء بالاسم أو بالشكل، كمركز سدرة للأبحاث، والمركز الوطني للمعارض والمؤتمرات والذي يستوحي من جذور السدرة القوية تصميمه.

وفي ذات السياق، أشارت الدكتورة أشكناني إلى أن الجناح مكون من خمسة أقسام يتخذ كل قسم شكل السدرة، أما العدد خمسة فقد ربطتها بالأركان الخمسة للإسلام، موضحة أن القسم الأول وهو الاستقبال والمجلس يعكس حفاوة وكرم وترحيب أهل قطر بالضيوف، خصوصا لدى استقبال زوار الجناح بالتمر والقهوة القطرية.

وتابعت "أما القسم الثاني فهو ينتقل بشكل مباشر إلى المستقبل، وليس للماضي، وذلك انعكاسا لرؤية دولة قطر المستقبلية، وتأكيدا على أن قطر متجهة بقوة وعزيمة نحو المستقبل، وهي تحوي مجسمات لملاعب استضافة كأس العالم 2022، وطيران القطرية، كما ستعرض عدد من جهات الدولة مشاريعها ورؤيتها المستقبلية في هذه الصالة".

وأضافت أن القسم الثالث من الجناح وهو الشجرة الخضراء، وهو قسم يعكس اهتمام دولة قطر بالتنمية الخضراء والزراعة والبيئة والأمن الغذائي، مشيرة إلى أن هذا القسم هو تأكيد على أن دولة قطر رغم تقدمها وسعيها نحو المستقبل إلا أنها لن تتنازل عن خلق مستقبل أكثر استدامة وذلك بالحفاظ على البيئة ومصادر الطاقة والمياه بما يتماشى مع رؤية قطر الوطنية 2030.

وحول القسم الرابع، قالت الدكتورة فائقة أشكناني نائب المفوض العام لجناح قطر في معرض بكين الدولي للبستنة /إكسبو 2019/ إن هذا القسم أطلق عليه /سوق واقف/، وهو قسم تاريخ قطر، مؤكدة أن هذا التاريخ هو مصدر فخر لكل قطري، وفي الوقت ذاته أنه ورغم التطور والتقدم فإن شعب قطر لا يتنازل عن تاريخه وإرثه ودينه.

وتابعت "هذا القسم أيضا يحوي مجسمات تمثل أربع حرف مارسها القطريون قديما وهي صنع البشوت، والحواج، وناسجة السدو، وصانع شباك الصيد، بجانب قسم /العكاس/ وهو الاسم الذي يطلقه القطريون قديما على المصور، وتابعت "خصصنا في قسم العكاس ملابس تراثية تقليدية يستطيع الزوار ارتداءها والتصوير بها، وهو ما يترك انطباعا وأثرا كبيرا لدى زوار الجناح".

وأضافت أنه يوجد في هذا القسم شاشات تفاعلية تمكن الزوار من الوقوف أمامها ووضع يدهم على جهاز فتقوم الكاميرا بالتقاط صورة لهم وإبرازها على خارطة قطر، مشيرة إلى أن هذه الخطوة تترك انطباعا وتخلق ارتباطا بين الزوار ودولة قطر، إضافة لوجود حناية تقوم بنقش الحناء للزوار وخطاط أيضا يكتب أسماء الزوار بالحروف العربية.

أما القسم الخامس، فبينت الدكتورة أشكناني أنه على هيئة شجرة الطفل وتشمل حديقة مخصصة للأطفال تحوي شاشات تفاعلية تمكن الأطفال من الرسم وتشجعهم على الإبداع وتحببهم في الزراعة، كما يوجد قسم لتعليم الأطفال الزراعة وذلك بمساعدتهم على زراعة النباتات ويقوم الجناح برعاية النبتة إلى نهاية المعرض، بعد ذلك يتمكن الطفل من أخذ النبتة معه بعد أن تنمو ويواصل العناية بها ما يعزز في وعي الأطفال مفاهيم حب الزراعة والعناية بها.

وأوضحت أن هناك خمس حدائق معلقة حيث توجد في قمة كل شجرة حديقة وأكبرها حديقة البدع وهي في سطح الجناح، مشيرة إلى أن معرض البستنة 2021 الذي ستستضيفه قطر سيقام في حديقة البدع لذلك تم تسمية أكبر حديقة في الجناح باسمها، أما الحديقة الثانية فهي حديقة الهلال وهي تتخذ شكل الهلال، والحديقة الثالثة هي حديقة القرآن الكريم التي تم إنشاؤها بالتعاون مع مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، أما الحديقة الخامسة فهي الحديقة العلاجية وهي موجودة في مركز سدرة في قطر وتهدف للعلاج والتدريب على التنفس والتأمل وتحفير الاستشفاء.

وتابعت أنه في الدور الأرضي هناك حدائق أيضا، وأبرزها حديقة المستقبل التي تحوي أنشطة تفاعلية وأحواضا مائية، ومشاهد بانورامية لمباني وأبراج دولة قطر.

وفي ختام تصريحها، أكدت الدكتورة فائقة أشكناني نائبة المفوض العام لجناح قطر في معرض بكين الدولي للبستنة /إكسبو 2019/، على أهمية المشاركة في هذا المعرض، مشيرة إلى أن شعار إكسبو قطر 2021 سيتم تدشينه في هذا المعرض في جناح قطر تحديدا، وأضافت "نطمح إلى الفوز بجوائز في هذه النسخة، خصوصا وأن جناح دولة قطر يعد من أبرز وأكبر المباني وأجملها".

/قنا/